روان
.. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..



ياسادة أتيتكم اليوم مستفتية




ماقولكم في رجل من مدينة عرفت بالتجارة وربح البيع
هذه المدينة ذات ساحل... هاج عليها البحر في ليلة
ولم ينحسر ماؤه عنها إلا والقراصنة قد عاثوا فيها
ثم طاب لهم المقام

مرت سنون على تلك الليلة
وانصهر القراصنة في أهل المدينة وذابوا
ولكم ان تتخيلوا ماذا يحل بصالح جاور طالح

تتسائلون أين صاحبنا التاجر من كل هذا.....آتيكم من فوري

تاجرنا ياكرام أخذ صنعته وراثة
وأصبحت تسري في دمه
كان شديد الحرص شديد الثراء...
يداري تجارته ولايغفل عنها طرفة عين ...
يحتفظ في خزانته بمخطوطات تضم خلاصة
خبرة أجداده في التجارة وسر الغنى الدائم
ويعدها من أثمن مايملك..!

يحسده كل صاحب مال عليها
فهي أنفس من اي شيئ ولاتشرى بدنيئ كالمال

وبئس اليوم عندما أجاب دعوة أحد القراصنة لإحتساء الشراب
وتشاركا الحديث... وهتك ستر البغضاء بينهما
فمنذ حينها اهمل تجارته.. وكسدت في حين يعز الكساد !
وذاع ذلك بين أهل مدينته
ولم يعد يسمع سوى صوت اللوم من هذا وذاك
فقومه متعجبون كيف تصيبه بلوة كتلك
رغم مخطوطاته بحكمها وأسرارها وفريدها..!!

أضحى تاجرنا بعد أيام قلائل من أعلام المفلسين
واستفحل الداء وعمي البصر عن الدواء
وعجبا له!!


لم يزل صاحبنا حتى اليوم يشكوا من علة أصابته
ويذم نفسه التائهة

أفتوني في أمره من هو ولماذ هذا حاله
أكن من الشاكرين



---
*لن أكون مجحفة بحق أسطري وأخبركم ماتحمله....مساحة لكم حتى اعود بإذن الله

التسميات: edit post
ردود الأفعال: 
10 Responses
  1. غير معرف Says:

    مممم القصة تتحدق عن الصحبة السيئة ورفقة السوء؟

    نهى محمد


  2. غير معرف Says:

    أظنك تقصدين المسلمين اللاهين
    وتركهم
    كتاب الله وسنة رسوله وراءهم ظهريا فهما أعظم كنز ومال وأعز مخطوطة
    وباختصار كما قال الفاروق رضوان الله عليه:
    نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فإن ابتغينا العز في غيره أذلنا الله)
    وها نحن قد ابتغينا العز في غيره فأذلنا الله وتداعت علينا الأمم.
    تدوينة رائعه وأسلوب أروع وما نحن بتأويل الخواطر بعالمين:)
    وأنا اتحداك أن تعرفيني؟
    إن كنت فقدتيني فستعرفيني حتما
    وإن لم تفقديني فلا أظن أن تتذكريني:(


  3. Msha3r Says:

    القصة جداً رائعة =)...
    خلاصة ما فهمت أنه بدهاء الإنسان وذكائه يستطيع فعل ما يريد وأن الطيب في هذا الزمان وإن كان ذا منصب أو ذا عرش فقط ينجرف بسهولة نحو ما لا يتوقع... والله أعلم ^^

    سأكون من زوار مدونتك الجميلة ^^


  4. الأخت الفاضلة :: روان ::

    تحية عطرة بروائح الياسمين

    وبعد

    على تاجرنا أن يرجع إلى رشده

    بالطيب بالغصب

    يرجع يعني يرجع

    وشكرًا


  5. روان Says:

    نهى محمد:

    محاولة جيدة :D


  6. روان Says:

    غير معرف:

    محاولة جيدة :D
    شكرا لك حبيبتي ^^
    هههه والله الأحباب الي مفتقدينهم كثير=)


  7. روان Says:

    مشاعر:

    محاولة جيدة :D
    شكرا لك ويسعدني تواجدكم دوما =)


  8. روان Says:

    محمد القويري:

    لم تخبرنا من هو ولماذا أصبح هذا حاله ؟ =)

    حياكم الله


  9. المجدد Says:

    اممممممممممممممم
    هو الداعية والمسلم وحل ذلك لأنه لم يتمسك بما ورثة من أجداده وأهمل بضاعته

    الصراحة استمتعت :)

    تحياتي


  10. روان Says:

    المجدد:
    جميل..محاولة جيدة =)

    شكرا لك اخي الكريم
    وحياكم الله =)


إرسال تعليق